بمشاركة نخبة من المهندسين السعوديين، دشّنت الشركة السعودية للكهرباء، أمس الإثنين، محطات تحويل متنقلة، هي الأكبر من نوعها في العالم على الجهد 380 كيلوفولت وسعة 502 ميجافولت أمبير.

وأبرمت الشركة اتفاقيات لشراء 4 محطات متنقلة لنقل الطاقة، ضمن استراتيجية الشركة للمحافظة على موثوقية واستقرار النظام الكهربائي في المملكة، حيث تم الانتهاء من تصنيع أولى تلك المحطات في بلجيكا.

وأوضح نائب الرئيس للهندسة في الشركة الوطنية لنقل الكهرباء وليد السعدي، أن المحطة أصبحت جاهزة للشحن حالياً، على أن يُستكمل تصنيع بقية المحطات ونقلها إلى المملكة على مراحل مجدولة اعتبارًا من العام المقبل.

فيما توقّع مدير إدارة أنظمة الأصول في ذات الشركة، عبدالرحمن الغيهب، وصول المحطة بنهاية شهر يناير المقبل، ليبدأ تشغيلها مباشرة بعد الانتهاء من عمليات التركيب والاختبارات التشغيلية، موضحًا أن هذا النوع من المحطات يمكن نقله من منطقة إلى أخرى عند الحاجة وفي الحالات الطارئة.

صورة
صورة