أكّد المتحدث الرسمي باسم وزارة العمل والتنمية الاجتماعية خالد أبا الخيل، أمس (الجمعة)، أن الوزارة لا تسمح لأي وافد بالعمل في المهن المقصورة نظاماً على المواطنين.

جاء ذلك رداً ضمنياً على بعض ما نُشر من معلومات مغلوطة حول مخالفة بعض مراقبي الوزارة للنظام بإيقافهم وافدين من أزواج المواطنات العاملين في المحلات الخاصة ببيع الذهب والمجوهرات التي دخل مؤخراً قرار توطينها حيز التنفيذ.

وكان بعض أولئك الوافدين قد صرّحوا أن بعض دوائر الوزارة أفادتهم بأن عملهم في هذا المجال ليس ممنوعاً؛ إذا كانت زوجاتهم المواطنات باقيات على ذممهم أو كان لهم منهن أولاد، وهو ما نفى صحته متحدث الوزارة الرسمي.