للباحث محمد ال هتيلة

نجران: جدلية المكان والشخوص

صوت الأخدودآخر تحديث : السبت 28 أكتوبر 2017 - 10:17 صباحًا

صدر عن دار جداول للنشر والترجمة في بيروت كتاب بعنوان “نجران: جدلية المكان والشخوص.. دراسة انثربولوجية” للباحث المؤرخ محمد آل هتيلة.

من خلال هذه الدراسة تم فتح منافذ بحثية جديدة في دراسة المدن، حيث تطرقت إلى مدينة نجران، التي تعود إلى حضارات ما قبل التاريخ ومرت عليها ثقافات الإنسان في كل مراحلها وتوجت بالتوحيد الإبراهيمي كبداية لانتشار التوحيد في شبه الجزيرة العربية من الموسوية إلى المسيحية حتى فجر الإسلام.

كما تؤكد الدراسات التي أعدّها الرحالة الأوروبيون الذين توافدوا على الجزيرة العربية منذ نهاية القرن الـ18، وكذلك المسوحات التي أجرتها الهيئة العامة للسياحة والآثار السعودية في منطقة نجران أن تاريخا يمتد إلى ما قبل الميلاد بمئات السنين، استنادا إلى بعض المواقع الأثرية التي توجد بها كتابات ونقوش قديمة تعود إلى وقت بعيد، وتم اكتشاف بعضها بواسطة رحالة أوروبيين، ومنهم هاري سانت جون فلبي، وجونزاك وجاك ريكمانز، وليبنز، وألبرت جام وغيرهم.

ووجد المؤلف في بحثه أن لغات أهل نجران كانت متعددة منها الرومية ومنها الحميرية إلا أنها كانت محدودة قياسا على اللغة العربية التي كانت سائدة عندهم. أضف إلى ذلك أن أخبار أهل نجران على صعيد الشعر والحكمة والأمثال والخطابة قد أبدعوا فيها فكان منهم عدد كبير من الشعراء والحكماء.

وقد تم تدعيم الكتاب بدراسات بحثية متعمقة ونقوش وصور ومخطوطات وجدت في منطقة نجران.

رابط مختصر
2017-10-28
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة صوت الأخدود الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

صوت الأخدود