محمد ال منيف يصدر روايته «بين رفوف الغيب»

محمد ال منيف يصدر روايته «بين رفوف الغيب»

صفحات حملت لي بين طياتها الكثير والكثير من العجائب والتي وضعتني في النطاق المجهول، والمدى الغامضة ابعاده.

لحظات عمدت الى تكريس ماعهدته من مبادئها المنطقية واللامنطقية، ونسيج من خيوط الواقع الناعمة،

التي ارتدتها في أبهى حلة وازهى كيان.. فإذا بي أرى من خلالها العجب حقا،، نعم هي بالفعل لوحة مزجت بين غامق الألوان وفاتحها فكونت بالنسبة لي قصة رويتها بلغة الأساطير الخيالية..

وعايشتها بين زوايا واقعي فعلا..!!.. لن اضيع الدقائق في الانتظار لذا سأترككم تطوفون أرجاء قصة .. أخذت على عاتقي نقل رسالتها.. فهي من غيرّت مجرى حياتي بالفعل

كان ذلك مدخل الكاتب محمد خالد ال منيف الى روايته «بين رفوف الغيب» التي صدرت مؤخرا ضمن اصدادات نادي نجران الأدبي الثقافي وتعد الباكورة الأدبية الأولى للمؤلف لخص فيها ال منيف تجربته مع الاغتراب في بعثة دراسية بصحبة زملاء اشار اليهم في الرواية كشخصيات ثانوية للرواية

والرواية موجودة حاليا في مكتبة نادي نجران الأدبي ومكتبة أجيال – بحي الحصين ومقهى كاكايا جوار منطقة الأخدود الأثرية.

رابط مختصر
2019-01-02
أترك تعليقك
1 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة صوت الأخدود الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

صوت الأخدود