مصر تحول شارع المعز لدين الله الفاطمي إلى متحف مفتوح
صوت الأخدود - 20 / 4 / 2010 م - 4:44 ص
من شارع المعز لدين الله الفاطمي بالقاهرة
من شارع المعز لدين الله الفاطمي بالقاهرة

شارع المعز لدين الله هو الشارع الرئيسي الذي أنشأه الفاطميون للمرور لمدينة القاهرة القديمة وقد سمي قبل ذلك بشارع (بين القصرين)‏.‏ وهو الشارع الذي كانت تمر من خلاله مواكب الاحتفالات بالمحمل وكسوة الكعبة‏.‏
وحسب موقع الكتروني مصري فان الشارع بالفعل متحف مفتوح إذ يضم جميع العمائر الإسلامية والحربية والدينية والاجتماعية والتعليمية‏ ومنها:

1- بوابة الفتوح وسور البلد
2- مسجد الحاكم بأمر الله
3- زاوية أبو الخير الكليبانى
4- مسجد سليمان أغا السلحدار
5- جامع الأقمر
من شارع المعز لدين الله الفاطمي بالقاهرة
6- الدرب الأصفر
7- سبيل وكتاب عبد الرحمن كتخدا
8- قصر الأمير بشتاك
9- مدرسة ومسجد السلطان الكامل
10- حمام أنيال
11- سبيل محمد على بالنحاسين
12- مسجد السلطان برفوق
13- مسجد الناصر محمد
14- قبة ومدرسة قلاوون
15- بقايا مدرسة الظاهر بيبرس
16- بقايا مدرسة الصالح نجم الدين
17- سبيل وكتاب خسرو باشا
18- مسجد وسبيل علي المطهر
من شارع المعز لدين الله الفاطمي بالقاهرة
19- مسجد الإشراف برسباى
وكذلك منطقة بيت القاضي بما فيها من آثار مثل:
1- قاعة محب الدين
2- مقعد ماماى السيفي
3- بوابة القاضي

وفي إطار اهتمام الدولة بالقاهرة الفاطمية بالتعاون مع هيئة اليونسكو قامت في السنوات الأخيرة بحملة قومية لصيانة وترميم آثار شارع المعز وعملية تطوير الشارع نفسه لإعادته إلي رونقه القديم بعد الانتهاء من تطوير البنية التحتية (المرافق كلها) بدأ تطوير الشارع من
بوابة الفتوح وحتي تقاطع شارع الأزهر بطول 1400 متراً وذلك في 1/3/2009
بتكلفة قدرها ثلاثة وعشرون مليون جنيه مصري تمت كالآتي :

من شارع المعز لدين الله الفاطمي بالقاهرة

1- تطوير جميع واجهات المنازل والمحلات المطلة علي جانبي الشارع.
2- رصف أرضية الشارع بتبليطه بالجرانيت الأسود الأسواني المحلي (سبعة آلاف وخمسمائة متر مربع)
3- عمل الأرصفة بترابيع الجرانيت الجندولا (أربعة آلاف وتسعمائة متر مربع)
4- عمل البردوره من الجرانيت الجندولا (ألفين وتسعمائة متر طولي)
5- تم إنارة الشارع بالفوانيس والكوابيل المصنعة خصيصاً علي الطراز القديم الكلاسيكي الذي يتماشي مع عصر الآثار الموجودة به.
6- كما تم وضع فوانيس مدفونة بالأرصفة وموجهه إنارتها علي حوائط الآثار وذلك لإظهار جمالياتها.
7- تم التحكم في حركة دخول السيارات بعمل بوابات
الكترونية وضعت علي جميع المنافذ المؤدية للشارع وتغلق من التاسعة صباحاً حتي التاسعة مساءاً بتكلفة ثلاثة ونصف مليون جنيه وذلك لإعطاء الفرص للمشاة والسائحين للحركة بيسر والتمتع بمشاهدة الآثار الموجودة بالشارع.
كما طلب من أصحاب المحلات تغيير نشاطهم بما يتماشي مع الطبيعة الأثرية للمكان وما يلزم السائحين من شراءه ورؤيته كما تم تطوير ساحة بيت القاضي وإنشاء كافتريا لتقديم الخدمات للسائحين مما جعل وزارة الثقافة تولي اهتماماً بباقي المنطقة وتتم دراسة لعملية تطوير شاملة
للمنطقة كلها.

اضف هذا الموضوع الى:
المكتبة المقروءة | المكتبة السمعية والبصرية | الربط معنا | استبيانات | معرض الصور
2947514