أمير نجران: فخورون بما تنتجه أقلام أدباء المنطقة ومثقفيها
صوت الأخدود - « نادين عبدالله معبد » - 31 / 8 / 2015 م - 10:53 م
أشاد الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد أمير منطقة نجران، بما صدر عن أبناء وبنات المنطقة من نتاج أدبي وثقافي، أسهم في تعزيز الحركة الثقافية، وأثرى المكتبة الوطنية.
وقال سموه لدى اطلاعه على إصدارات نادي نجران الأدبي الثقافي لهذا العام خلال استقباله بمكتبه اليوم رئيس النادي سعيد بن علي آل مرضمة : " إن من دواعي الفخر والاعتزاز أن نشاهد ونطلع على ما تنتجه أقلام الأدباء والمثقفين والأكاديميين من أبناء المنطقة، بما يعكس فكرهم النير، وحسهم الوطني، وحرصهم على إبراز المنطقة ووجهها المشرق، وتهيئة قاعدة علمية صلبة للأجيال القادمة ".
وحث سموه على ضرورة توثيق ما تدخره المنطقة من حضارة ضاربة في القدم، وما تكتنزه عقول أبنائها من روايات وقصص سطرها التاريخ المشرّف، خدمة للحاضر والمستقبل.
وأكد سمو أمير المنطقة على أهمية التنسيق والتكامل مع الجهات الأخرى، التي من شأنها أن تسهم في الترويج لنتاج المنطقة الأدبي، وكذلك تمهّد للمؤرخين والمهتمين بالتراث من كل أنحاء العالم برصد ملامح الحياة الثقافية في نجران، كالهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني.
اضف هذا الموضوع الى:
المكتبة المقروءة | المكتبة السمعية والبصرية | الربط معنا | استبيانات | معرض الصور
3305063