إعلامنا: مرق لحم بلا لحم !
خلف الحربي * - « صحيفة عكاظ » - 9 / 5 / 2015 م - 2:42 م
ثمة نكتة عراقية قديمة جدا تقول أن شخصا ذهب إلى مطعم فطلب مرقة لحم فأحضر له الجرسون مرقة خالية من اللحم فاحتج صاحبنا متسائلا: أين اللحم؟، ليرد عليه الجرسون على سؤاله بسؤال أكثر منطقيه: (هسه شاي الوزة بيه وزة؟!).
وهذا هو حال إعلامنا اليوم فقد عجز عن مواكبة الخطوات الحكومية المتسارعة في مختلف الاتجاهات فأصبح يلهث كي يقول ما يعرفه الناس!، بينما عجز إعلام الحرب عن مجاراة الحضور القوي للمتحدث باسم قوات التحالف، وبدلا من مساندته أصبح يعتمد عليه كليا في المعلومات وردود الأفعال، ولولا النشاط الدؤوب لقناة العربية والتحرك الجديد المحمود لقناة الجزيرة لخسرنا المعركة الإعلامية منذ يومها الأول.
أما مقالات الرأي، فقد أصبحت بلا رأي مثلها مثل مرقة اللحم الخالية من اللحم، فهي لا تعدو كونها انطباعات تعيد إنتاج الخبر وتصفق له إلى درجة أنك لم تعد تفرق بين كاتب الرأي ومحرر المحليات، وأكاد أجزم بأن أول مقالة رأي تحمل رأيا نشرتها الصحافة المحلية منذ بداية هذا العهد الميمون هو ما نشرته جريدة الرياض للزميلة حصة آل الشيخ تحت عنوان: (العهد الجديد.. الرهان على الحزم الفكري).
وقد لا يتسع المجال للتطرق إلى ما نشر في تلك المقالة الطويلة، ولكن نختار منها قول الكاتبة: «إن أي تقدم في ميزان الأمم يقاس بالتجربة المنفتحة على البعد الإنساني والحقوقي، ونحن أمام إنسان معاصر يهدف لحقوق (حرية، عدالة، مساواة)، ويطمح لاستقرار وبناء حاضر ومستقبل على أسس متينة لحداثة عصرية.. والأمل معقود بأن عقلية متوثبة للحكم الوطني ستبدأ من حيث ترسيخ بناء إصلاحي متين على مستوى المنهجية الفكرية التي تعكس أهدافها على السلوك العام».
وبعيدا عن ما كتبته الزميلة حصة، من الواضح إن شاء الله أننا سوف نشهد ازدهارا في مختلف المجالات التنموية والاقتصادية، ومن المتوقع أن تحقق أيضا قفزات مهمة على صعيد السياسة الخارجية والحضور كقوة عسكرية مؤثرة، ولكننا نخشى من التراجع إعلاميا بسبب حالة الضعف التي يعيشها إعلامنا لتتسلم الراية شبكة الإنترنت، وهنا لعبة غير مضمونة النتائج وبالتأكيد سوف تنعكس سلبا على بقية المجالات الأخرى، وإن حدث ذلك لا سمح الله فإنه بالتأكيد سوف يكون أمرا مؤسفا جدا بعد أن حقق الإعلام السعودي قفزات واضحة خلال السنوات الأخيرة خصوصا على صعيد الانفتاح وتعدد الآراء.
اضف هذا الموضوع الى:
كاتب سعودي
المكتبة المقروءة | المكتبة السمعية والبصرية | الربط معنا | استبيانات | معرض الصور
3335199