«جبل رعوم».. جمال المكان ورمزية الزمان
صوت الأخدود - 8 / 2 / 2013 م - 2:02 م

اجتمع في «جبل رعوم» بمنطقة نجران جنوب المملكة جمال المكان بروعته وارتفاعه ورمزية الزمان لتاريخ عريق ودلالات قديمة في منطقة نجران, تاركة حيّزاً وجدانياً في قلوب أهالي نجران تجاهها, ووقفات في ذاكرة المكان والإنسان إذا ما ذكرتها الألسن, أو كتبتها الكتب, أو رأتها العين.

وعلى الرغم من وجود عدة جبال في المنطقة إلا أن «رعوم» هو الأبرز في كل هذه المرتفعات لما له من موقع جغرافي مميز يجعل الصاعد على قمته يرى نجران بأكملها والخضرة تحفها من جانبيها على ضفاف وادي نجران المعروف, كما أن جبل «رعوم» يعتبر الأشهر بين جبال المنطقة لما له في وجدان السكان من مكانة تاريخية تتضح في روايات كبار السن لأبنائهم وأحفادهم, وتظهر في قصائد الشعراء عندما يتغنون في نجران حيث يذكرون جبل «رعوم» كمعلم يدل على شموخ المكان وأنفته.

ويقع جبل رعوم في جنوب وادي نجران مقابلاً لجبل «أبو همدان» الأكبر في المنطقة, حيث يحاذي مجرى وادي نجران ويرتفع عن سطحه بألف متر تقريباً, حيث قمته التي تحتوي على «قلعة رعوم» أو كما يسميها أهالي نجران «قشلة رعوم».

وقلعة رعوم تتربع في رأس الجبل, مسوّرة بقطع متراصة من صخور الصلدة, ومزينة بمثلثات «شراريف» بارزة ومنفردة عن بعضها, وتحتوي القلعة من داخل السور على خمس غرف مبنية من الحجر والطين, ومسقوفة من خشب السدر والنخل والأثل, ويقع أسفل المبنى ثلاث برك من الصخر يندلق فيها ماء المطر والماء المنحدر من صخور قمة الجبل, ليشكل خزانات شرب متفرقة, تُؤمن المياه لأكبر زمن ممكن.

ويعد الزوار والسائحين في نجران قلعة رعوم أحد محطاتهم المهمة داخل المنطقة, حيث يعتبر جنباً إلى جنب مع معالم الأخدود وآبار حمى وسد نجران.

ووفقاً لتقرير مراسل وكالة الأنباء السعودية (واس) فقد قامت الهيئة العامة للسياحة والآثار بنجران بترميم القلعة, وعبّدت الطريق من أسفل الجبل حتى قمته بسلالم صخرية تناسب الموقع والفكر السياحي الجمالي الذي يستمد صياغته من روح المكان وهيأته.

وتقام في الجبل مناسبات موسمية وفعاليات سياحية ترفيهية خصوصا في الصيف ، إلى جانب الرحلات الاستكشافية الجماعية صعوداً بالأقدام حتى قمته الشاهقة.

جبل رعوم

اضف هذا الموضوع الى:
التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الصحيفة
» التعليقات «2»
حسين اليامي
[1]
[ الجبيل الصناعية ]: 9 / 2 / 2013 م - 12:30 م
نتمني الاهتمام بهذ ا المعلم الذي يمثل صلابة وشهامة ابنا المنطقة
صالح اليامي
[2]
[ نجران ]: 11 / 2 / 2013 م - 8:38 ص
لا يمكن للأمانة وهئية الساحية أن تقدم ما يخدم هذا الموقع الذي له تاريخ على مستوي المملكة فمن عشرات السنوات والسكان يطالبون بتقديمة من أول معالم منطقة نجران القصور أولا من أمارة المنطقة والامانة والسياحة لأسباب يجهلها الاخيرين . فالحمد الله خير الدولة كثير ولا كن هناك اشخاص يجلسون على مناصبهم من عشرات السنوات والقصر مستمر وواضح في المنطقة ومحافظاتها .
المكتبة المقروءة | المكتبة السمعية والبصرية | الربط معنا | استبيانات | معرض الصور
3335201